استفتاء

ماهو رأيك فى تصميم موقع الهيئة الجديد؟
 

أحدث الأخبـــــار

المتواجد الأن

حاليا يتواجد 114 زوار  على الموقع
منتديات المدن السودانية على الإنترنت ...فضاء مفتوح ...أم إنغلاق على الذات PDF طباعة إرسال إلى صديق
الكاتب الموقع العلمى/ أسامة شيخ أدريس   
الأحد, 03 يونيو 2012 10:45

الفضاء الإلكترونى العريض أصبح يستوعب فى غرفته العريضة كل الكون حيث تناول المعلومة متاح وسهل  وحيث الإنتشار هو سيد الموقف ولايحتاج الباحث فيه سوى ضغطة زر فتجد كل الدنيا بداخل غرفتك. وقد تبارت مدن سودانية كثيرة تحجز لها موقعاً فى هذا الفضاء العريض وقلما لا تجد للمناطق والمدن السودانية منتديات تعبر عن كيانها وتراثها وإرثها عبر الانترنت مما يجعل السؤال يتشعب الى أى مدى يمكن ان تؤثر

 

هذة المواقع والمنتديات للمدن السودانية فى التعريف بالمدينة ؟ خاصة وأن هناك ضوابط تسجيل تمنع الذين لا ينتمون الى تلك المنطقة أو المدينة من التسجيل ويأتى السؤال المهم هل منتديات المدن السودانية ...فضاء مفتوح ...أم إنغلاق على الذات ؟

الموقع العلمى زار تلك المواقع  فى منتدى جزيرة كومى ومنتدى مدينة رفاعة ومنتدى مدينة أبوعشر والعيلفون وقمنا بهذا الإستطلاع

شبكة ومنتديات كومى قومية التوجه

ولأن الفضاء هنا فضاء إنترنت طرحت عدداً من التساؤلات على الأستاذ/ محمد الشعراوى عبد الحفيظ  رئيس مجلس الإدارة المدير العام لشبكة منتديات كومى بالولاية الشمالية محلية القولد وسألته عن الغرض من هذة المنتديات ومدى تفاعلها  ومضمون محتواها وما يمكن أن تقدمة للمنطقة وأسئلة اخرى .فاجاب قائلا ً

من واقع تجربتنا فإن الغرض من إنشاء مثل هذه المنتديات  التعريف بالمنطقة أولاً ومن ثم الإستفادة من أفكار الناس فى المناطق الاخري إضافة الى أهداف أخرى ، فلدينا أنشطة ثقافية تتمثل في إحتفالاتنا السنوية بالتأسيس وأنشطة إجتماعية بالتواصل بين الأعضاء في كل مناسباتهم وكذلك التفاعل مع المناسبات الوطنية كالإستقلال والسلام وغيره إضافة للإفطار السنوي وملتقيات الأعياد . ويضيف الأستاذ محمد الشعراوى  أن ما تقدمة مثل هذه المنتديات يتوقف هذا علي مدي تفاعل أهل المنطقة أنفسهم مع المنتدي وتواجدهم وقيادتهم للأعمال الخدمية عبر المنتدي وأري - الحديث للاستاذ شعراوى - أن أكبر خدمة هي تسليط الضوء علي المنطقة والتعريف بها إعلامياً فالشبكة العنكبوتية هي الأسهل والأكثر انتشاراً
أما محتوى هذه المواقع ومضمون ما تحملة من مواضيع مناسب للنشر ...والى مدى يمكن أن يساهم فى ترقية مضمون المحتوى السودانى على الانترنت ؟ فأنا اتحدث من واقع تجربتنا في منتدي كومي ، فهى تصلح بما يضمه المنتدي من كُتّاب ونُقاد وأدباء ومُتخصصين في شتي صنوف المعرفة والثقافة
وفى سؤالنا عن منتوج ومخرجات محسوسةلهذه المواقع  يمكن أن تطبق على أرض الواقع ؟ يجيب الأستاذ شعراوى بقوله : من خلال تجربة كومي ، لدينا أحد الكُتاب شرع في طباعة كتاب من كتاباته الأدبية في المنتدي صحيح كانت له ميول للكتابة ولكن طورها ونماها في المنتدي وأستفاد من النقد والتصويب فالتواصل بين الناس أصبح أكبر والعلاقة أصبحت أقوي بالتواجد اليومي علي صفحات المنتدي مما إنعكس علي الواقع بمزيد من الأنشطة الإجتماعية والثقافية وإنتهجنا في كومي قومية التوجه ونجحنا في هذا النهج أما المنطقة كسبت سيط إعلامي بتواجد عقول ومفكرين من كافة أنحاء القطرفتحولت من قرية نائية صغيرة الي أسم معلوم داخل وخارج السودان وبتضافر جهود العضوية أسسنا منظمة طوعية لخدمة الوطن بأكمله

 

منتديات مدينة أبوعشر توثيق حقيقى

الأستاذ/ مهند ربيع يوسف إدارى منتديات مدينة ابو عشر يستعرض معنا المعزى من هذه المواقع ما تحمله من محتوى وما يمكن ان تضيفة الى المنطقة . يقول مهند الربيع  :إن الغرض من المنتديات التي تسمي بأسماء المدن  هو التوثيق الحقيقي لتلك المدن والتوثيق هنا بمعني أن يكون هنالك تواصل وربط بين الأجيال لمعرفة تاريخ وثقافة وتراث المنطقة .وهنالك تفاعل ملحوظ في كثير من المنتديات ، وبعض المنتديات تقدم خدمات قيمة لأبناء المنطقة نسبة للفضاء المفتوح والذي يمكن لأي شخص الإدلاء برائة ودعمة اللا محدود حيث يمكن للمنتديات تقديم الكثير من الخدمات إذا تضافرت جهود أعضاء المنتدي ووظفت كل عضوية لخدمة أمر معين وأن لا ينظر أي عضو بأن الأمر تكليف إجباري بل إن كل ما يقدم بالمنتدي من خدمات سيكون ثوابة من عند الله تعالي.

ويضيف مهند بقولة :هنالك بلا شك مواضيع محتواها جميل وذات طابع سلس ويمكن لأي شخص أن يستفيد منها وهذه المواضيع كتبت عن طريق كاتب متمرس يعرف ماذا يقصد بموضوعه ، وأيضا هنالك مراجعون بالمنتديات يراجعون ما يكتب من مواضيع حتي لا يكون هنالك محتوي غير جيد ولا يستفاد منه  ومثل هذه المواضيع لا أحبذها.

وحول سؤالنا لمهند ربيع عن  منتوج ومخرجات محسوسة لمثل هذه المنتديات يمكن أن تطبق على أرض الواقع ؟ أجاب قائلا ً:بالفعل هنالك الكثير من المخرجات والبرامح التي يمكن أن نراها علي أرض الواقع وهي كثيرة جداً ولا يمكن أحصاؤها في هذه المساحة.وبحمد الله تعالي وجدت المنتديات صدي رفيعا ًوردود أفعال عالية من شتي مواطني مدينة أبوعشر ولأن مدينة أبوعشر بها حراك ثقافي كبير تم قبول فكرة الموقع والمنتدي بروح مثالية. ويضيف ..حتي الآن لم نقدم ما وضعناه من خطط إستراتيجية للوصول للأهداف الحقيقية التي من أجلها أنشئ المنتدي.

منتديات العيلفون (جنة عدن ) التوثيق لثقافة المنطقة

أما أحمد الحبر أبو عركى المشرف الإدارى لمنتديات مدينة العيلفون فيقلق قائلاً  : أن

الغرض من المنتديات التي تحمل أسماء المدن والمناطق هو خدمة المنطقة ثقافياً واجتماعياً وخدمياً وحسب رأيي أن التفاعل يكون حسب تركيبة ونفسية ساكني هذه المدن بمعنى أن البيئة الثقافية هي التي تحكم مسألة تفاعل وإقبال الأعضاء على المشاركة سوى كان من الناحية الثقافية أو الاجتماعية أو الخدمية .أما ما تقدمه المواقع الإلكترونية (المسؤولة) لا يمكن حصره .. هناك المباشر وغير المباشر .. لا سيما في مجال العمل الخدمي للمدينة أو المنطقة وكذلك المنتديات لها دور كبير في الترابط الإجتماعي من حيث التواصل والتوادد والمشاركة في الأفراح والأتراح (بوستات التعزية والتهاني) .. أما الاشياء التي تقدمها المنتديات بصورة غير مباشرة وهي تنمية ثقافة العضو أو الفرد وفتح مجال للتواصل عبر قنوات ثقافية كثيرة من خلال تنوع البوستات المدرجه في المنتدى ..
وعن محتوى هذه المواقع ومضمون ما تحملة من مواضيع مناسب للنشر ...والى مدى يمكن أن يساهم فى ترقية مضمون المحتوى السودانى على الانترنت؟ يجيب أبو عركى بقولة : ليس كل ما يكتب في المنتديات صالح للناشر .. فمثلاً هناك التهاتر والنقاشات الحاده التي لا تخدم والتي تمتد أحياناً إلى الشتم والسب بين الأعضاء المختلفين .. لكن على الأغلب هناك مواضيع تستحق النشر لا سيما في المواقع المسئولة والتي تضم أعضاء على قدر عالي من الثقافة .. ولعمري مثل هذه المواقع لها دور كبير في ترقية الفهم والمحتوى السوداني على الإنترنت.. وعن الناتج المحسوس لتلك المواقع على الأرض والحراك الثقافى لها  يجيب أبوعركى بقولة بكل تأكيد هناك واقع ملموس لهذه المنتديات والدليل أن معظم البيوت الآن تجد فيها جهاز كمبيوتر وإشتراك إنترنت .. كما أن هذه المنتديات تخلق منتديات ثقافية مسائية على أرض الواقع يكون أبطالها أعضاء المنتدى .ما قدمه منتدى العيلفون للعيلفون لا يحصى ولا يعد ، ويكفي أنه حرك العيلفون ثقافياً واجتماعياً وخدمياً ، وكما أنه قام بتنفيذ مشاريع عده أبرزها صيانة مدارس العيلفون وقد أنجز 70% من عمليات الصيانة كما أنه يقوم سنوياً بتقديم وجبة الصائم يستهدف (1000أسرة) من ذوى الدخل المحدود ، ومن انجازات منتدى العيلفون تمخض أكثر من موقع وصفحة على الإنترنت بأسم العيلفون ، ومن منتدى العيلفون تمخضت أكثر من تجمع ثقافي وخدمي بالعيلفون و توجد أعمال خيرية كثيرة لامست أرض الواقع بفضل الله ثم بفضل هذه المنتديات ، فمثلاً بعض المنتديات تقدم وجبة الصائم للمحتاج كمافي منتدى العيلفون ، وبعض المنتديات تساهم في دعم المساكين والفقراء تحت مسمى الصندوق الخيري ، وبعض المنتديات تقوم بصيانة المدارس كما في منتدى العيلفون ، وهناك كثير من الأعمال الملموسة على أرض الواقع تقدمه المنتديات لا يسعني الآن حصرها ..

منتديات مدينة رفاعة للجميع  عضوية للجميع

الأستاذ عبد الرحمن على حسن  المشرف العام لمنتديات رفاعة للجميع  طرحنا عليه محاور أسئلتنا عن الغرض من هذه المواقع فتحدث الينا قائلا ً :المنتدى أو الندوة حسب تعريفه هو مساحة لتجمع الأفراد لتبادل المنافع والمعرفة و بعض المنتديات تحمل أسماء المدن كأسلوب لتجميع أبناء هذه المدن حول همّ مشترك بين مجموعة أفراد تربط بينهم علاقات أسرية وإجتماعية وبيئية المنتديات فى شبكة الانترنت بغض النظر عن مسمياتها فهى مساحة للتواصل والتعبير عن الآراء والأفكار فى كافة مناحى الحياة

وعن منتوج هذة المنتديات على أرض الواقع يجيب الأستاذ / عبد الرحمن على حسن  من منتديات رفاعة للجميع بقوله:  من رحم الموقع ولدت رابطة رفاعة الخيرية للجميع التى تساهم فى العمل الخدماتى والخيرى بمدينة رفاعة وتشكل الذراع التنفيذى لكل المشاريع التى يروج لها الموقع فالرابطة الخيرية برفاعة يمثل دارها مركز إشعاع ثقافى وإجتماعى داخل رفاعة  تقام فيه الليالى الثقافية والندوات وبرامج التدريب  وهناك محاولات جارية لتحويلها لمنظمة بالإضافة لمساهمات الموقع فى مشاريع تطوير (مستشفى رفاعة) و تنظيم الموقع لعدد من الحفلات ذهب ريعها لدعم (مركز الكلى) برفاعة والإسهام فى توفير الحقيبة المدرسية للطلاب المحتاجين فى بداية كل عام دراسى والكثير من الإسهامات فى الخدمات و التعليم والحالات العلاجية والإجتماعية بل وحتى التصويت لنجم نجوم الغد لدورة 2011 ابن رفاعة (أحمد مامون ) لعب الموقع فيه دوراً كبيراً و وعلى الرغم من أن مساحة الحرية المتاحة فى الموقع تعتبر من أهم ركائز نجاح وشهرة الموقع  فمنتديات المدن تضع الكثير من الضوابط للكتابة من منطلق أن مثل هذه المواقع تعتبر أسرية ومعظم من يكتب فيها معروف للآخرين ومحاسب (إجتماعياً) على كل تجاوز للأعراف والقيم السائدة فهذه المواقع تعكس المحتوى السودانى (بخيره وشره) فى هذا العالم القرية .

إتهام مرفوض

 

سُقنا إتهام مسبق الى الأستاذ / محمد الشعراوى رئيس مجلس الإدارة المدير العام لشبكة منتديات كومى مفاده أن مثل هذه المنتديات تكرس الى سياسة الإنغلاق على المنطقة والتعنصر لها ، فرفض هذا الإتهام مبرراً ذلك بقوله : علي العكس ، لو إنتهجت إدارتها نهج قومي وفتحت الباب للمنتسبين من خارج المنطقة الجغرافية فهذا بلا شك يساعد في محو العنصرية والإنغلاق وتجربتنا خير دليل فمنتدي كومي أعضائه يزيدون عن 8000 عضو أهل كومي الجغرافيا ربما يشكلون 5% فقط منهم وكذلك الإدارة إستطعنا أن نجعل من كومي المنتدي كيان يحق لأي سوداني أو عربي الإنتماء اليه شعارنا دعوة للخير والحق والجمال وهذه الثلاثية ليست مربوطة بزمان أو مكان ويضيف شعراوى موضحا أن الشرائح الأكثر إهتماماً بالمواقع الإلكترونية هم الشباب بجنسيه ، ولكن إستطعنا ضم فئات عمرية أكبر
فسألناه بقولنا ألا تجد أن بعض هذة المنتديات مجرد واجهة ضعيفة المحتوى ولا تمثل المدينة وبعضها ذات إرث تقافى وحضارى فشلت منتدياتها على الأنترنت فى التعبير عنها ؟ أجابنا الاستاذ شعراوى قائلاً : أتفق معكم وهذا نتيجة إنغلاقها علي المنطقة فقط وعدم التطوير والانفتاح علي كل السودان بمختلف مناطقه وقبائله وثقافاته.
لسنا منغلقين
ويرفض الأستاذ / عبد الرحمن على حسن  المشرف العام لمنتديات رفاعة للجميع  أن تكون منتديات المدن السودانية تدعو للإنغلاق على الذات أو الانكماش من خلال حصر العضوية ويبرهن على ذلك بقولة : تنص اللائحة العامة لمنتديات رفاعة للجميع فى صدرها على أن منتديات رفاعة للجميع هو منتدى ثقافي ، إجتماعى ، سياسي ، أدبي ، فكري ، عام مفتوح لجميع الأعضاء للتعبير عن آرائهم وأفكارهم ومعتقداتهم في شتى ضروب الحياة ، والتفاعل والتحاور مع بقية الاعضاء لبناء علاقات إنسانية أساسها الاحترام المتبادل وتقبل الرأى والرأى ويضيف : منتدى رفاعة للجميع  مساحة للتواصل بين أبناء مدينة رفاعة خاصة وابناء شرق الجزيرة عامة وعضويته غير محصورة فى رفاعة فقط . ويناقش كل المواضيع الحياتية التى تهم كل الاعضاء من أبعادها المحلية والقومية و هناك تفاعل كبير مع مثل هذه المنتديات خاصة وسط أبناء هذه المدن فى دول المهجر وتمثل لهم جسر تواصل مع البلد والأهل والأصدقاء وزملاء الدراسة هذه المواقع تمثل منابر إعلامية يمكن أن تقدم الكثير للمنطقة ومواطن المنطقة بدءا من تسليط الضوء والتعريف والتوثيق ومرورا بعكس المشاكل واوجه القصور والمساهمة فى الدعوة والترويج لمشاريع التطوير ولا ننسى أنها تمثل آلية مهمة للمساعدة فى تطوير مهارات الأعضاء فى الكتابة والتعبيرومهارات الحوار والنقاش والتفاعل وإحترام الرأى والرأى الآخر

غير واقعى

أما الأستاذ / مهند الربيع الإدارى بمنتديات مدينة أبو عشر فيأتى رده على سؤالنا عما إذا  كانت  مثل هذه المنتديات تكرس الى  سياسة الإنغلاق على المنطقة والتعنصر لها.قائلاً

مالذى يدعو أبناء المنطقة الواحدة الى الإنغلاق والتواجد فى عالم مفتوح فى آن واحد ولماذا يتعنصر ابناء المنطقة الواحدة ولماذا ينغلقون علي أشياء وجدوها أمامهم. علي هؤلاء الشباب أن يوثقوا توثيقاً حقيقياً للأجيال التي سبقتهم حتي يستفاد من الجيل الذي سبقهم ويقتدوا بأفضلهم حتي يعبروا بمنتدياتهم الي العالمية التي نصبو اليها نحن في منتديات ابوعشر.

ليس عيبا ً

الأستاذ أحمد الحبر أبو عركى من منتديات مدينة العيلفون كان له رأياً مغايرا ًفى الإتهام الموجه الى منتديات المدن  بأنها تكرس لسياسة الإنغلاق على الذات بحصر العضوية على أهل هذه المدن فقط  فهو يرى أنه ليس عيباً ويقول : هذا ليس عيباً مادام أن المنتد متخصص ويحمل أسم المدينة التي يهدف إلى ترقيتها وتطويرها ، كما أن منتديات المدن لا تعني توقف المتصفح عندها فهناك منتديات سياسية وإجتماعية وثقافية وغنائية أخرى يمكن للمتصفح الوقوف عندها ..

تصفح نخبوى

فى ظل التصفح النوعى وصعوبة الوصول الى الانترنت وأدواته هل تحقق هذه المنتديات اغراضها أم هى مواقع للصفوة فقط من يملك المقدرة للوصول ؟ سؤال بدأنا بطرحة على الاستاذ محمد الشعراوى عبد الحفيظ رئيس مجلس الإدارة المدير العام لشبكة منتديات كومى

والذى أجاب قائلا: على العكس تماماً فالإنترنت الآن أصبح متاحاً للجميع ويمكنك إستخدام الانترنت حتي من الهواتف النقالة ولكن هذا له سلبياته وهي ولوج فئات سنية صغيرة ربما لا تحسن استخدام هذه المواقع وفهم اهدافها وهنا يأتي دور إدارة هذه المنتديات بإحتوائهم وتبصيرهم وتعليمهم ويضيف شعراوى ً: هناك أمية تقنية بالفعل ولكن يمكن للمنتدي الانتقال اليهم علي الطبيعة باقإمة الأنشطة الثقافية والإجتماعية وبهذا نكون إنتشرنا من الفضاء الاسفيري الي الواقع لقد حققنا في منتدي كومي تطور كبير من منتدي الي شبكة تواصلية تحوي منتدي ومجلة منوعات ومركز تحميل ودليل مواقع ومركز فيديو وصور هذا من الناحية التقنية ، أما من حيث المضمون نسعي لضم عضويات نوعية للمنتدي عبر إقامة المناشط الاجتماعية ودعوة الناس من خارج المنتدي لحضورها من المثقفين ونقوم بوضع برنامج مع كل دورة إشرافية نضع فيه نقاط بغرض تقييم محتوي ماننشره ولدينا نهج وطرح وسط دون غلو أو ميول لجهة عقائدية أو سياسية أو فكرية وإستطعنا جمع الناس بمايزيد عن ثمانية الآف عضو بمختلف توجهاتهم وإنتمائهم ومناطقهم وأعمارهم في كيان واحد وبتواصل إجتماعي فريد ، ونجحنا في ضم عضويات فاعلة ونشطة من الدول العربية من مصر والسعودية والجزائر والمغرب واليمن بل وبعضهم مشرفين بالمنتديات

للشباب

ويؤكد الأستاذ /عبدالرحمن على حسن المشرف العام لمنتديات رفاعة للجميع  أن شريحة الشباب هى الغالبة فى الشبكة العنكوبتية بصفة عامة . ولكن موقع رفاعة يمكن أن نطلق عليه موقع لكل الأعمار من 7 الى 77 ويستدرك بقولة :غير أن غياب الرسالة والأهداف المتفق عليها سبب مباشر فى فشل بعض منتديات المدن ... ويرى أن  المنتديات فى الشبكة العنكبوتية إنفتاح وليس إنغلاق ومنتدى رفاعة للجميع (حسب إسمه) عضويته من خارج رفاعة بل وخارج السودان تفوق عضويته من داخل رفاعةوالعلاقات والتواصل الانسانى خلال ست سنوات هى عمر الموقع أبعد ما يكون عن التعنصر والانغلاق  والانترنت أصبح متوفرا حيثما يوجد هاتف جوال والمنتديات تحقق أغراضها عبر الوصول لكل الاعضاء .ويضيف أن المنتديات تستهدف كل الفيئات والشرائح.وهناك الكثيرون الذين بدأت علاقتهم بالانترنت وتقنية الاتصالات مع إنطلاقة الموقع فالمنتديات تساعد فى إزالة الامية التقنية !!!

وللكبار أيضاً

يعترف الأستاذ/ مهند الربيع من منتديات مدينة أبو عشر أن المثقفون والمتطلعون الى عالم الإنترنت وأكثر الشرائح هم من الشباب ولكنه يري أن الأعمار ما بين 40-65  لهم مشاركات قيمة جداً في محتواها ومضمونها ويضيف مهند : لنا تجربة فى ذلك خاصة من كبار كُتاب وأدباء  منطقة أبو عشر. ويضيف في السابق عالم الإنترنت كان حكراً على  الطبقة العليا المقتدرة وبعض المثقفين ولكن الطبقة العليا زاد إهتمامها بالتصفح الربحى والتجارى  فقط وليس لهم وقت لدخول المنتديات ،ولكن اليوم وفي ظل توفر الإتصالات والمعلوماتية يمكن لأي شخص أن يدخل الي عالم الأنترنت وبكل أريحيه. وإذا كانت الأمية التقنية الحقيقية هي الخوف من دخول عالم الإنترنت فبحمد الله هنالك منظمات تعمل علي محو الأمية التقنية كمنظمة داتا للتقانة والتنمية والتي تعمل جاهده علي محو الأمية التقنية بمشاركة فعالة من وزارة الاتصالات وتقانة المعلومات، وبقيادة المركز القومي للمعلومات.

وبحمد الله هنالك مجهود إداري تقني جبار يقوم بتحديث ثوب المنتدي ثلاثة مرات في العام، والمحتوي والمضمون متجدد بفضل أعضاء منتديات أبوعشر .

تصفح للكل

أما الأستاذ / أحمد الحبر من منتديات العيلفون فيرى المثقفون هم أكثر الشرائح التي تهتم بالمشاركة في المنتديات ..أما الحديث عن التصفح النخبوى للانترنت فقد كان من الماضى ولكن فى ظل الإنتشار الذى حققه السودان فى عالم المعلومات والإنترنت أصبح التصفح متاحا للجميع إذا فالمنتديات ربما تكون مواقع للصفوة وأصحاب المال .. أما الآن في ظل الانفتاح ورخص وسهولة الوصول إلى العالم الاسفيري أعتقد أن الكل بمقدوره الإشتراك في الإنترنت عبر الجوال أو عبر المقاهي أو عبر جهاز الكمبيوتر ..
ويضيف ربما  تشكل الأمية التقنية عائقا أمام هذه المنتديات فى الإنتشار بعض المجتمعات!! ولكن حتماً ستزول هذه الأمية قريباً في ظل التطور التقني السريع الذي يشهده العالم ..

سلبيات وإيجابيات

وفى سؤالنا عن السلبيات والإيجابيات التى ترافق المضمون المدرج فى هذه المنتديات يقول الأستاذ / مهند ربيع يوسف أن أكثر السلبيات هي المواضيع المنقولة بكل محتوياتها

والتسجيل بأسماء مستعارة . اما الإيجابيات فهو بلاشك هذا التواصل بين الأعضاء والمشاركات العامة الخدمية والتعريف بالمنطقة ويؤكد الأستاذ /أحمد الحبر أبو عركى من منتديات مدينة العيلفون أن الإجابيات كثيرة .. ولكن يمكن أخذ مثال لذلك  في الناحية الخدمية ، الإقتصادية ، الإجتماعية ، الثقافية ، هذا على مستوى المدن ..أما على مستوى الفرد أو العضو فتتمثل فى تنمية القدرات الذهنية وخلق صداقات جديده ، وسهولة التواصل بين الأصدقاء ، زيادة جرعات الثقافة ، الزيادة في الإطلاع والمعرفة ، التطور التقني الذي يجده العضو في المنتدي من خلال البرامج التي يجدها في المنتدى و إكتشاف كل جديد في العالم الاسفيري ..
أما السلبيات فهي قليله وأبرزها الغلو في الرأي من البعض و التهاتر حد الشتم وعدم الالتزام بنهج إدارة المنتدى و كثرة المواضيع المنقوله التي لا تفيد أما المواضيع السياسية دائماً ما تكون مصدر فرقه وشتات بين الأعضاء -

من جانبه يرى الاستاذ محمد الشعراوى عبد الحفيظ أن القائمين علي أمر هذه المنتديات عليهم تطبيق مقولة الشاعر  (كل أجزاءه لنا وطنٌ ) ألا وهو السودان سواء كنت في دنقلا أو مدني أو الفاشر أو الخرطوم أو كسلا فانت في السودان ولك الحق في أرضه

كلمة فى أذن مسئول

فى خاتمة اللقاء طرح الأستاذ محمد الشعراوى رئيس مجلس الإدارة المدير العام لشبكة منتديات كومى تساؤلاً مشروعنا وطالب بأن يكون هناك كيانات رسمية لتسجيل هذة المواقع بصورة رسمية  فهى منابر ثقافية وإعلامية مؤثرة تحتاج الى ضوابط قانونية والى تفعيل دور الملكية الفكرية فهناك حقوق أدبية وفكرية يمكن أن تنتهك من خلال النقل أو النسخ لعدم وضوح الجانب القانونى سواء فى التسجيل الرسمى لهذة المواقع لدى الدولة او عدم الإلمام بالقانون ويرى شعراوى أن هناك خلافات قد تنشأ فيخلق ذلك موقعا يحمل نفس الأسم لمنتدى ما مما يُحدث لبسا يجب التنبيه إليه .

التعليقات (0)

RSS خاصية التعليقات

إظهار/إخفاء التعليقات

أضف تعليق

تصغير | تكبير

busy
آخر تحديث: الأحد, 03 يونيو 2012 12:36